"اللهم صل على سيدنا محمد و على آله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر الميامين صلاة وتسليم باقية وخالدة الى يوم الدين, اللهم اجعل افضل صلاتك واتم تسليمك وابهى انوارك واكمل بركاتك على سيدنا محمد الذي بعثته من المؤمنين انفسهم وجعلته أَنفَسهم وجعلته اولى بهم من أَنفُسهم صلاة متصلة الى يوم الدين, اللهم صل و سلم على من جعلت زوجاته امهات المسلمين وجعلته عزيز عليه ما عنتوا حريص عليهم وبهم رؤوف رحيم وعلى آله وصحبه المكرمين, اللهم صل على نبينا مُحمد صاحب الكتاب الأبقى والقلب الأتقى والثوب الأنقى, خير من هلل ولبى وأفضل من طاف وسعى وأعظم من سبح ربهُ الأعلى
 
كتابة هنا

تابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا ....  رابط

 
-
كتابة هنا
رابط 
رابط
 
كتابة هنا
رابط 
رابط
 
 
 
 
 
 
 
رابط
 
تابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا

كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا كتابة هنا
رابط
 
مواقع مفضلة
الله إلهي و لا إله إلا الله 
قطفات مدح الحبيب المصطفى
واحة الإسلام
 
 
  
 
 
 
 من خطب سيدنا أبي بكر رضي الله عنه
 

 

 من خطب سيدنا أبي بكر رضي الله عنه

 

العمل لليوم الآخر

 

أخرج ابن عساكر عن موسى بن عقبة أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه كان يخطب فيقول

 

الحمد لله رب العالمين, أحمده وأستعينه, ونسأله الكرامة فيما بعد الموت, فانه قد دنا أجلي وأجلكم, وأشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له, وأن محمدا عبده ورسوله أرسله بالحق بشيرا ونذيرا وسراجا منيرا, لينذر من كان حيّا ويحق القول على الكافرين. من يطع الله ورسوله فقد رشد, ومن يعصهما فقد ضل ضلالا مبينا

 

أوصيكم بتقوى الله, والاعتصام بأمر الله الذي شرع لكم وهداكم به, فان جوامع هدى الاسلام بعد كلمة الاخلاص السمع والطاعة لمن ولاه الله أمركم, فانه من يطع الله وأولي الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فقد أفلح وادّى الذي عليه من الحق, وايّاكم واتّباع الهوى, فقد أفلح من حفظ من الهوى والطمع والغضب, واياكم والفخر, وما فخر من خلق من تراب, ثم الى التراب يعود, ثم يأكله الدود, ثم هو حيّ وغدا ميّت؟!

 

واصبروا فان العمل كله بالصبر, واحذروا, والحذر ينفع, واعملوا, والعمل يقبل, واحذروا ما حذركم الله من عذابه, وسارعوا فيما وعدكم الله من رحمته, وافهموا وتفهّموا, واتقوا الله وتوقّوا, فان الله قد بيّن لكم ما أهلك من كان قبلكم, وما نجّى به من نجّى قبلكم, قد بيّن لكم في كتابه حلاله وحرامه, وما يحب من الأعمال وما يكره, فاني لا آلوكم ونفسي, والله المستعان, ولا حول ولا قوة الا بالله, واعلموا أنكم ما أخلصتم لله من أعمالكم فربّكم أطعتم, وحظّكم حفظتم, واغتبطتم, وما تطوعتم به لدينكم فاجعلوه نوافل بين أيديكم تستوفوا لسلفكم, وتعطوا جرايتكم حين فقركم وحاجتكم اليها, ثم تفكّروا عباد الله في اخوانكم وصحابتكم الذين مضوا, وقد وردوا على ما قدّموا, فأقاموا عليه, وحلّوا في الشقاء والسعادة فيما بعد الموت

 

ان الله ليس له شريك, وليس بينه وبين أحد من خلقه نسب يعطيه به خيرا, ولا يصرف عنه سوءا الا بطاعته واتباع أمره, فانه لا خير في خير بعده النار, ولا شر في شر بعده الجنة

 

أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم, وصلّوا على نبيّكم صلى الله عليه وسلم, والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

"حياة الصحابة" (4\243-245)

 

 
 
 

 

 
All Rights Reserved 2008-2013 www.dardsha.com Hosted by STSNETHOST

Free Hit Counter